في رسالة إلى وزير الثقافة اللبناني

ياسين حمود: ندعو إلى إعلان يوم ثقافي ورعاية أوبريت فني داعم للقدس

تاريخ الإضافة الخميس 14 كانون الأول 2017 - 1:02 م    عدد الزيارات 803    القسم مواقف وتصريحات وبيانات، نقل السفارة الأمريكية، أخبار المؤسسة، أبرز الأخبار

        


في رسالة إلى وزير الثقافة اللبناني

ياسين حمود: ندعو إلى إعلان يوم ثقافي ورعاية أوبريت فني داعم للقدس

ثمن مدير عام مؤسسة القدس الدولية الأستاذ ياسين حمود دور لبناني الرسمي والشعبي في دعم قضية القدس والذي يعبر عن أصالة الموقف اللبناني الداعم الدائم للقضية الفلسطينية، وقال:" نقدر موقف لبنان الدائم في دعم للقضية الفلسطينية والذي عن أصالة الموقف اللبناني الذي تجلى بكافة أركان الدولة اللبنانية لا سيما المواقف المقدرة لكل من رئيس الجمهورية ورئيس مجلس النواب ورئيس الحكومة والنواب الكرام.

وقال حمود في رسالة إلى وزير الثقافة اللبناني الدكتور غطاس خوري:" لا يخفى عليكم خطورة إعلان الرئيس الأمريكيّ ترمب الاعتراف بمدينة القدس عاصمة للاحتلال الإسرائيلي، الذي يعتبر عدواناً مباشراً وسافراً على واحدة من أقدس مقدسات الأمة، ومساساً بكرامتها، وشرفها، وحقوقها، وهو عدوان على كل عربيّ وحرّ في هذا العالم، والذي تزامن مع ذكرى مرور 100 عام على احتلال المدينة المقدسة من قبل البريطانيين في 9-12-1917".

وأضاف حمود:" إننا في مؤسسة القدس الدولية نجدها مناسبة مهمة لتستنفر فيها الأمة بقواها الحية وفي مقدمتها الساسة والإعلاميين والمثقفين، من أجل نصرة القدس والتأكيد على هويتها العربية".

ودعا حمود إلى إعلام يوم ثقافي لبناني تتضافر فيه الجهود الثقافية والفنية في لبنان تضامناً مع مدينة القدس ومقدساتها الإسلامية والمسيحية، ورعاية أوبريت فني بعنوان" بيروت تغني للقدس" تعبيرًا عن الاستنكار لقرار الإدارة الأميركية الأخير.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

د.أسامة الأشقر

الأمير الجرّار ! إنه أمير ابن أمير، شهيد ابن شهيد !

الثلاثاء 6 شباط 2018 - 12:48 م

 أسرة أزديّة قحطانية يمانية قديمة استوطن أجدادهم في بلقاء الأردن قبل الإسلام وانتقل فرع منهم في بدايات القرن الثامن عشر إلى جنين وما حولها وتولى أحد أعيان مشايخهم سنجق جنين، وكثيراً ما يطلق عليهم لقب … تتمة »

محمد أبو طربوش

جرار على خطى القدس

الثلاثاء 6 شباط 2018 - 12:28 م

  دم جديد يسيل على خطى تحرير القدس، لينهض العالم من جديد من براثن سبات طال، دم كتب حقيقة غابت عن الكثرين الحالمين بالسلام، وهي أن حربنا مع العدو الصهيوني هي حرب عقائدية وليست حربًا ضد الفلسطينيين أو ض… تتمة »