استشهاد شاب في كفر قاسم خلال مواجهات بين شرطة الاحتلال ومواطنين

تاريخ الإضافة الثلاثاء 6 حزيران 2017 - 9:32 ص    عدد الزيارات 1422    التعليقات 0

        


استشهد الشاب محمد طه (20 عاما) من مدينة كفر قاسم في الداخل الفلسطيني المحتل منذ العام 1948م، الليلة الماضية، في مواجهات اندلعت بين قوات الاحتلال والأهالي.

وكان الشاب طه نقل إثر المواجهات إلى مشفى بيلنسون بحالة حرجة، ليتم الإعلان لاحقًا عن استشهاده.

وأضرم مجهولون خلال المواجهات النار بسيارة تابعة لشرطة الاحتلال، ما أسفر عن اشتعالها بشكل كامل، في حين تحدثت تقارير أخرى عن إحراق 3 مركبات.

وانتقلت المواجهات إلى شارع البلدية في كفر قاسم، مع استمرار تجمهر الأهالي، واستدعاء دوريات الشرطة، وأسفرت المواجهات عن إصابة شرطي صهيوني بجروح طفيفة، في حين أصيب عدد من أهالي كفر قاسم.

وتأتي المواجهات في ظل اتهامات أهالي كفر قاسم للشرطة بالتقاعس عن أداء واجبها في مواجهة العنف الذي يضرب كفر قاسم منذ بداية العام الجاري، ووضع حد للجرائم التي أودت بحياة 6 من أهالي المدينة منذ مطلع العام الجاري.

وتعالت أصوات في كفر قاسم، مؤخرا، مطالبة برحيل الشرطة عن المدينة نظرًا لارتفاع معدل الجريمة وعدم إلقاء القبض على الجناة.

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »

علي ابراهيم

خمسون عامًا على الجريمة.. والأقصى حيٌّ فينا

الثلاثاء 20 آب 2019 - 4:48 م

كثيرةٌ هي المشاهد التي تؤثر بك تأثيرًا شديدًا، وتغير في كنهك أمرًا صغيرًا لا تدركه، ولكنه عميق الأثر، غائر المعنى.. وكثيرة أيضًا تلك الأسئلة البسيطة الساذجة ولكنها وفي ثوب البساطة تزخر بأعظم المعاني، … تتمة »