مؤسسة القدس الدولية: إغلاق مكتب قناة الجزيرة في القدس يهدف لتغييب صورة الاحتلال العنصرية

تاريخ الإضافة الإثنين 7 آب 2017 - 3:10 م    عدد الزيارات 1172    التعليقات 0    القسم أخبار المؤسسة، أبرز الأخبار

        


 

اعتبرت مؤسسة القدس الدولية أن إغلاق مكتب قناة الجزيرة في مدينة القدس المحتلة وسحب تصاريح عمل طاقمها يهدف لتكميم الأفواه وتغييب صورة الاحتلال العنصرية وجرائمه بحق المقدسيين.

وقال مدير إدارة الإعلام في المؤسسة الأستاذ محمد أبو طربوش:" إن قرار حظر عمل قناة الجزيرة في القدس جاء بتوصية من رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو وهو ما يؤكد بأن دوافع الاحتلال سياسية لإعادة الاعتبار لشخصيته المهزومة على يد أبناء القدس الذين أجبروه على التراجع والانسحاب والرضوخ لمطالبهم في هبة باب الأسباط قبل أسبوعين".

واعتبر أبو طربوش أن مزاعم الاحتلال ضد قناة الجزيرة والعديد من وسائل الإعلام الفلسطينية والعربية العاملة في فلسطين المحتلة يأتي ضمن سياق تكميم الأفواه وحجب الصورة عن العالم، مؤكدًا على الدور الإيجابي والمميز الذي لعبته شبكة الجزيرة في دعم قضية القدس والمسجد الأقصى المبارك، لا سيما تغطيتها المميزة في هبة الأقصى الأخيرة التي تكللت بنجاح ميداني سياسي دعمه الإعلام العربي والفلسطيني بحرفية ومصداقية ومهنية عالية.

وأكد أبو طربوش رفض مؤسسة القدس الدولية لكافة الإجراءات التي اتخذها الاحتلال الإسرائيلي بحق شبكة الجزيرة وباقي المنابر الإعلامية الحرة، داعيًا إلى تشكيل جبهة إعلامية قوية تواجه سياسة الاحتلال الإعلامية ونقل حقيقة ما يجري على الأرض وكشف جرائم الاحتلال وانتهاكاته بحق الفلسطينيين.