ندوة في غزة بعنوان:

قرار اعتراف ترمب بالقدس عاصمة لـ"إسرائيل": خلفياته ودوافعه، وتداعياته، والمطلوب

تاريخ الإضافة السبت 3 آذار 2018 - 2:45 م    عدد الزيارات 2076    التعليقات 0    القسم مواقف وتصريحات وبيانات، التفاعل مع القدس، أخبار المؤسسة، أبرز الأخبار

        


عقدت الهيئة الشعبية لنصرة القدس ومؤسسة القدس الدولية بغزة ندوة حوارية لمناقشة قرار الرئيس الأمريكي ترمب الاعتراف بالقدس عاصمة لـ"إسرائيل".

وتحدث في اللقاء رئيس مؤسسة القدس الدولية في غزة أحمد أبو حلبية، ومدير عام مركز عبد الله الحوراني للدراسات والتوثيق ناهض زقوت، وضيف اللقاء المختص بالقضايا السياسية والإستراتيجية حسن عبدو الذي قدم عرضا تاريخيا لخلفية ومسار القرار الأمريكي الاعتراف بالقدس عاصمة لـ"إسرائيل" ودوافعه وتداعياته، ثم المطلوب للتصدي له، وإفشال أهدافه.

ثم فتح باب النقاش للحضور من مهتمين وسياسيين الذين أجمعوا أنه بالرغم تشتت الإقليم والمحيط العربي، وضعف الجانب الفلسطيني، إلا أن القرار الأمريكي وما يتعلق به من ما تسمى بـ"صفقة القرن" لا يمكن أن تمر وتطبق دون موافقة فلسطينية، وشددوا على أهمية وضع استراتيجيات واضحة ضد القرار الأمريكي ودعم القدس بكل السبل المتاحة.

براءة درزي

سلامٌ على إبراهيم في المقدسيّين

الإثنين 5 تشرين الثاني 2018 - 10:06 ص

 قبل أربعة أعوام، في 5/11/2014، نفّذ المقدسي إبراهيم العكاري، من مخيّم شعفاط، عمليّة دهس في شارع عناتا غربي القدس المحتلة. العملية كانت إحدى العمليات التي نفّذها فلسطينيون ضمن ما اصطلح على تسميتها بهب… تتمة »