ستة أسرى يواصلون الإضراب عن الطعام رفضًا لاعتقالهم الإداري

تاريخ الإضافة الأحد 8 أيلول 2019 - 5:00 م    عدد الزيارات 402    التعليقات 0    القسم أخبار فلسطينية، اعتقال، أبرز الأخبار

        


يواصل ستة أسرى في معتقلات الاحتلال الإسرائيلي، إضرابهم المفتوح عن الطعام رفضاً لاعتقالهم الإداري، وذلك بعد أن علق الأسير حذيفة حلبية إضرابه المفتوح عن الطعام والذي استمر لمدة (67) يوماً بعد اتفاق يقضي بالإفراج عنه في السابع من كانون الأول/ ديسمبر 2019.

 

وقال نادي الأسير إن الأسير أحمد غنام المضرب عن الطعام منذ (57) يوماً هو أقدم الأسرى المضربين من حيث المدة، يليه الأسير سلطان خلوف وهو مضرب عن الطعام منذ (53) يوماً، والأسير إسماعيل علي منذ (47) يوماً، والأسير طارق قعدان منذ (40) يوماً، والأسير ناصر الجدع منذ (33) يوماً، علاوة على الأسير ثائر حمدان المضرب منذ (28) يوماً.

 

هذا ويعاني الأسرى المضربين عن الطعام من تفاقم مستمر في أوضاعهم الصحية، مع استمرار تعنت الاحتلال ورفضه الاستجابة لمطلبهم المتمثل بإنهاء اعتقالهم الإداري، حيث بدأت تظهر أعراض صحية خطيرة عليهم منذ عدة أسابيع، خاصة أن غالبيتهم تجاوز إضرابهم مدة الشهر، ومنهم من اقترب إضرابه من  الشهر.

 

وتتعمد إدارة معتقلات الاحتلال بنقلهم المستمر، وعرقلة زيارتهم، يرافق ذلك تنفيذها لجملة من الإجراءات التنكيلية بهدف سلبهم إنسانيتهم، كالتفتيش الليلي المتكرر، وجلب الطعام لهم في محاولة لاستفزازهم والضغط عليهم نفسياً.

 

تذكير بأبرز المعلومات عن الأسرى المضربين:

-       مضرب منذ (57) يوماً...الأسير أحمد غنام (42 عاماً) من مدينة دورا قضاء محافظة الخليل، معتقل منذ 18 حزيران/ يونيو 2019، وهو أسير سابق قضى ما مجموعه تسع سنوات، وعانى سابقاً من إصابته بالسرطان الدم، وهو بحاجة إلى متابعة صحية بسبب ضعف المناعة لديه، علماً أنه متزوج وله طفلين.

 

-       مضرب منذ (53) يوماً...الأسير سلطان خلوف (38 عاماً)، من بلدة برقين قضاء محافظة جنين، شرع بالإضراب عن الطعام بعد أن أعلنت سلطات الاحتلال نيتها عن تحويله إلى الاعتقال الإداري، الأسير خلوف اُعتقل في تاريخ، الثامن من تموز/ يوليو الجاري، وسبق ذلك أن قضى في معتقلات الاحتلال أكثر من أربعة أعوام، وهو يعاني من مشاكل في التنفس، ويقبع في زنازين معتقل "مجيدو".

 

-       منذ (47) يوماً..الأسير إسماعيل علي (30 عاماً) من بلدة أبو ديس قضاء القدس، معتقل منذ شهر شباط/ فبراير 2019، وهو أسير سابق قضى ما مجموعه سبع سنوات في معتقلات الاحتلال ويقبع في معتقل "النقب".

 

-       منذ (40) يوماً..الأسير طارق قعدان (46 عاماً) من محافظة جنين، هو أسير سابق قضى ما مجموعه في معتقلات الاحتلال (11) عاماً ما بين أحكام واعتقال إداري، وكان آخر اعتقال له في تاريخ 23 شباط/ فبراير 2019، وقد صدر بحقه حكماً بالسّجن الفعلي مدة شهرين وبعد انقضاء مدة الحكم، أصدرت سلطات الاحتلال أمر اعتقال إداري بحقه قبل الإفراج عنه بأيام، علماً أنه متزوج وله ستة أبناء.

 

-       مضرب منذ (33) يوماً..الأسير ناصر الجدع (30 عاماً) من بلدة برقين في محافظة جنين، هو أسير سابق اُعتقل ثلاث مرات، وهذا الاعتقال الإداري الأول له، حيث أصدرت سلطات الاحتلال أمر اعتقال إداري بحقه لمدة ستة شهور، وذلك منذ تاريخ اعتقاله في الرابع من تموز/ يوليو 2019، علماً أنه يقبع في زنازين معتقل "عوفر".

 

-       مضرب منذ (28) يوماً..الأسير ثائر حمدان (30 عاماً) من بلدة بيت سيرا، معتقل إداري منذ تاريخ 16 حزيران/ يونيو 2018، وقد صدر بحقه ثلاثة أوامر اعتقال إداري، وهذا الاعتقال الأول له، وقد شرع في الإضراب منذ تاريخ 12 آب/أغسطس الجاري، ويقبع في زنازين معتقل "عوفر".

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »

علي ابراهيم

خمسون عامًا على الجريمة.. والأقصى حيٌّ فينا

الثلاثاء 20 آب 2019 - 4:48 م

كثيرةٌ هي المشاهد التي تؤثر بك تأثيرًا شديدًا، وتغير في كنهك أمرًا صغيرًا لا تدركه، ولكنه عميق الأثر، غائر المعنى.. وكثيرة أيضًا تلك الأسئلة البسيطة الساذجة ولكنها وفي ثوب البساطة تزخر بأعظم المعاني، … تتمة »